إدارة مخاطر التعرض لفيروس كورونا (كوفيد -19): قطاع الزراعة

منع ومراقبة تعرض الموظفين لفيروس كورونا (COVID-19) في قطاع الزراعة.

قيود المرحلة 4 المنطبقة على مواقع البناء في مدينة ملبورن الكبرى وقيود المرحلة 3 في مناطق فكتوريا الإقليمية

أثناء تطبيق قيود المرحلة 4 "البقاء في المنزل" ، واستناداً إلى مجال عملك ، قد يُطلب من مكان عملك ما يلي:

  • أن يكون مغلقاً بشأن العمل في الموقع
  • أن يظل مفتوحاً للعمل في الموقع مع ضرورة توفر خطة COVIDSafe مكتملة
  • أن يخضع للعمليات المقيدة أو التزامات القطاع المحددة.

قد يتم تحديث هذه القيود في أي وقت. ويجب أن تظل على اطلاع بأية تغييرات تطرأ على مجال عملك.

وضع خطة السلامة من فيروس كورونا COVIDSafe

لزاماً على كل مكان عمل يشغل علمياته في الموقع بموجب قيود المرحلة 4 "البقاء في المنزل" أن تكون لديه خطة COVIDSafe. بالنسبة لأماكن العمل التي تعمل في الموقع بموجب قيود المرحلة 3 "البقاء في المنزل" ، يُنصح بأن تتوفرفي مكان العمل خطة COVIDSafe.

خطة COVIDSafe تساعد الشركات على تلبية متطلباتها بموجب التوجيهات الصادرة عن كبير مسؤولي الصحة في فكتوريا (CHO).

تتوفر لدى Business Victoria معلومات حول خطط COVIDSafe ، بما في ذلك النماذج والإرشادات.

يف تؤثر القيود المفروضة على التزامات الصحة والسلامة المهنية الخاصة بي؟

لا يوجد أي تغيير في التزاماتك بموجب قانون الصحة والسلامة المهنية لعام 2004 (قانون الصحة والسلامة المهنية) ولوائح الصحة والسلامة المهنية لعام 2017 (لوائح الصحة والسلامة المهنية) نتيجة للقيود.

يشكل وضع خطة COVIDSafe جزءًا من تطوير نظام عمل آمن ، ولكن وجود خطة COVIDSafe والامتثال لتوجيهات كبير مسؤولي الصحة لا يعني بالضرورة أنك امتثلت لواجباتك بموجب قانون الصحة والسلامة المهنية ولوائح الصحة والسلامة المهنية.

يجب عليك اتباع أية توجيهات صحية تنطبق على طريقة انجاز عملك وكذلك التأكد من أنك تفي بالتزاماتك بموجب قانون الصحة والسلامة المهنية. ويجب على الموظفين أيضًا الامتثال لواجباتهم بموجب قانون الصحة والسلامة المهنية.

فيروس كورونا (COVID-19) والعاملين في قطاع الزراعة.

يمكن أن تسبب عدوى فيروس كورونا أمراضاً خفيفة إلى شديدة في الجهاز التنفسي. الأعراض الأكثر شيوعًا لفيروس كورونا التي تم الإبلاغ عنها هي:

  • الحُمى
  • قشعريرة أو تعرق
  • السُعال
  • إلتهاب الحلق
  • ضيق في التنفس
  • سيلان الأنف
  • فقدان حاسة الشم

في حالات معينة، يمكن أيضاً النظر في الصداع وآلام العضلات وانسداد الأنف والغثيان والتقيؤ والإسهال كأعراض لفيروس كورونا.

يُحتمل أن ينتشر فيروس كورونا (COVID-19) من شخص لآخر من خلال:

  • الاتصال الوثيق مع شخص مُصاب
  • لمس الأشياء أو الأسطح (مثل مقابض الأبواب) الملوثة من قبل شخص مصاب بالعدوى

للمزيد من المعلومات حول انتقال العدوى وأعراض فيروس كورونا (COVID-19)، راجع الموقع الإلكتروني لوزارة الصحة والخدمات الإنسانية (DHHS)  (الرابط أدناه) .

يُعتبر العمال الموسميون والمتعاقدون والعمال غير المنتظمون جزءًا أساسيًا من العديد من أماكن العمل في قطاع الزراعة. قد يكون هؤلاء العمال عُرضة بشكل خاص لفيروس كورونا (COVID-19) للأسباب التالية:

  • العمل والعيش والسفر بالقرب من أشخاص آخرين
  • أنماط العمل الموسمي التي يمكن أن تؤدي إلى التنقل المتكرر بين أماكن العمل والمعيشة، وزيادة خطر انتشار الفيروس
  • قد تؤدي الطبيعة المؤقتة للعمل إلى عدم إلمام الموظفين بما يلي:
    • سياسات واجراءات مكان  العمل
    • اجراءات الطوارئ
    • التدريب الخاص بفيروس كورونا
    • سياسات مكافحة العدوى
    • نظافة الأيدي
    • ما يجب عليهم فعله عندما يشعرون بالمرض
    • كيفية التعبير عن مخاوفهم

بموجب قانون الصحة والسلامة المهنية لعام 2004 (قانون الصحة والسلامة المهنية) ، يتعين على أصحاب العمل توفير بيئة عمل آمنة وخالية من المخاطر على صحة العمال والموظفين ، بما في ذلك المتعاقدون المستقلون ، والحفاظ عليها ، بقدر الإمكان عمليًا. هذا يشمل تحديد المخاطر على الصحة أو السلامة المرتبطة بالتعرُّض المحتمل لفيروس كورونا.

يقع على عاتق الموظفين واجب الاعتناء بشكل معقول بصحتهم وسلامة الآخرين في مكان العمل، والتعاون مع أصحاب العمل بشأن أي إجراء يتخذونه للامتثال لقانون أو لوائح الصحة والسلامة المهنية.

تحديد المخاطر في قطاع الزراعة

يجب على أصحاب العمل تحديد المخاطر، وإذا لزم الأمر، تقييم مستوى الخطر على صحة الموظفين من التعرض لفيروس كورونا (COVID-19) في مكان عملهم.

يجب أن يتم ذلك بالتشاور مع ممثلي الصحة والسلامة (إن وجدوا) ومع الموظفين، بقدر ما يكون عمليًا.

المخاطر للعاملين في قطاع الزراعة تشمل ما يلي:

  • مشاركة المرافق في مكان العمل وفي أماكن الإقامة الجماعية، مثل الحمامات والمطابخ ومناطق الاستراحة المشتركة
  • النقل المشترك أو الجماعي، على سبيل المثال التنقل بين أماكن الإقامة وأماكن العمل
  • العمل الذي يتطلب من الموظفين أن يكونوا على اتصال وثيق بالآخرين
  • مشاركة الأدوات والتجهيزات والمعدات

يمكن أن تحدث زيادة خطر انتشار فيروس كورونا عندما:

  • لا يحق للموظفين الحصول على إجازة مرضية (مثل العمال العرضيين) ويمكنهم مواصلة العمل إذا كانوا مرضَى
  • لا يحصل الموظفون على رعاية طبية في حالة مرضهم، على سبيل المثال عندما لا يتوفر للعامل الموسمي أو المتعاقد أو العرَضي سبيل للوصول إلى طبيب عمومي محلي
  • لا يعرف الموظفون من أين يمكنهم الوصول إلى معلومات موثوقة أو معلومات باللغات المناسبة حول السلامة والاحتياطات المتعلقة بفيروس كورونا (COVID-19)

للمزيد من المعلومات، راجع الروابط ذات الصلة أدناه.

مخاطر الإرهاق في قطاع الزراعة

غيّرت جائحة كورونا (COVID-19) بيئة العمل والمعيشة للعديد من العاملين في قطاع الزراعة. يمكن لعوامل مثل زيادة الضغط في العمل والحياة الشخصية، والتغيرات في بيئات العمل وزيادة متطلبات العمل، أن تزيد من خطر الإرهاق في مكان العمل. يمكن أن يؤثر الإرهاق على صحة الشخص ويزيد من فرصة حدوث إصابات في مكان العمل.

السيطرة على المخاطر

    عندما يتم تحديد خطر على الصحة في مكان العمل، يجب على أصحاب العمل، بقدر ما هو ممكن عمليًا، القضاء على الخطر. وعندما لا يكون من الممكن القضاء على الخطر، يجب السيطرة عليه، بقدر ما هو ممكن عمليًا.

     

     

    التشاور مع الموظفين

    يجب على أصحاب العمل التشاور مع الموظفين وممثلي الصحة والسلامة (HSRs)، بقدر ما يكون ذلك عملياً، في الأمور المتعلقة بالصحة أو السلامة التي تؤثر عليهم مباشرةً أو التي من المحتمل أن تؤثر عليهم بشكل مباشر. بما في ذلك التشاور بشأن القرارات المتعلقة بكيفية التحكم في المخاطر المرتبطة بفيروس كورونا في مكان العمل. يجب إجراء التشاور وفقًا لأي إجراءات تشاور متفق عليها.

    نواع تدابير التحكم المطلوبة تعتمد على مستوى المخاطر بالإضافة إلى توافر وملاءمة الضوابط لكل مكان عمل، بما في ذلك أماكن العمل الفردي.

    الارشاد والتوجيه

    يمكن أن تقلل عملية الارشاد والتوجيه الشاملة من المخاطر على الصحة والسلامة، ويجب أن تشمل:

    • توفير الارشاد والتوجيه الكاملين حول مهام العمل
    • توفير نقاط أو أشخاص اتصال لتقديم الدعم
    • التدريب على السياسات والإجراءات ذات الصلة، على سبيل المثال، الإبلاغ عن حوادث مكافحة العدوى، والضوابط المحددة المرتبطة بفيروس كورونا (COVID-19)

    التأكد من أن الموظفين يعرفون ما يجب عليهم فعله

    يشمل واجب جهة العمل في القضاء على المخاطر المصاحبة للتعرُّض لفيروس كورونا أو الحدّ منه، بقدر ما يكون ذلك عملياً، التأكد مما يلي:

    • أنّ الموظفين يعرفون ما يجب عليهم فعله أو الجهة التي يقومون بإبلاغها إذا شعروا بتوعك أو اشتبهوا في إصابتهم، وذلك وفقاً للمعلومات المقدمة من DHHS (انقر على الرابط أدناه)
    • يجب أن لا يحضر أي موظف مريض إلى مكان العمل، بما في ذلك الموظفين الذين خضعوا لفحص فيروس كورونا أو الذين تأكدت إصابتهم به

    إذا كان الموظف لديه أي من أعراض فيروس كورونا (COVID-19)، حتى ولو كانت خفيفة ، يجب عليه:

    • تطبيق العزل الذاتي على الفور، وطلب المشورة الطبية من طبيبه أو الاتصال بالخط الساخن لفيروس كورونا على مدار الساعة على الرقم 1800675398، والخضوع للفحص
    • إخبار جهة العمل في أقرب وقت ممكن، واتباع الإجراءات الموجودة في مكان العمل، وإبلاغ جهة العمل إذا تغير وضعه (على سبيل المثال إذا كان تشخيص حالته إيجابياً بفيروس كورونا)

    Notifiable incidents and coronavirus (COVID-19)

    From 28 July 2020 new temporary regulations under the Occupational Health and Safety Act 2004 specify when employers and self-employed persons must notify WorkSafe of a confirmed diagnosis of coronavirus (COVID-19) in the workplace. For more information see the guidance Notifiable incidents involving coronavirus (COVID-19).

    لتحقق

    يجب على أصحاب العمل إجراء عملية التحقق لتقليل دخول فيروس كورونا إلى مكان العمل. يمكن أن يشمل ذلك سؤال الموظفين قبل دخولهم إلى مكان العمل عمّا إذا كانوا:

    • لديهم أعراض فيروس كورونا (COVID-19)
    • على اتصال بحالات إصابة مؤكدة بفيروس كورونا
    • خضعوا لأية توجيهات صحية (مثل العزل أو الحجر الصحي أو فيما يتعلق بالسفر)

    لضمان تقليل الاتصال الشخصي إلى الحد الأدنى ، قد يكون التحقق في شكل تقييم ذاتي يمكن للموظفين إكماله قبل حضور مكان العمل لكل وردية.

    يُعدُّ الاستبيان الصحي الخاص بفيروس كورونا (COVID-19) للموظفين على موقع Business Victoria الإلكتروني أداة تحقق مفيدة لأصحاب العمل (الرابط أدناه).

    رسم خرائط مكان العمل

    في حالة تأكيد إصابة أحد الموظفين بـفيروس كورونا، يجب تحديد الأشخاص الذين يحتمل تأثرهم بسرعة.

    يجب على أصحاب العمل عمل سجل يحتوي على الجداول الزمنية ومواقع العمل للموظفين (بما في ذلك المتعاقدين) ، والتي تمكن من تتبع أولئك الذين كانوا على اتصال بالحالة المؤكدة.

    يجب أن يحتوي السجل على ما يلي:

    • يوم ووقت القيام بالعمل
    • الموظفين أو العمال الذين عملوا مع بعض
    • مكان العمل المُحدَّد
    • أية فترات راحة تمَّ أخذها ، بما في ذلك الوقت والمكان

    يجب تقليل التنقل بين المواقع أو المناطق داخل المواقع الكبيرة بقدر الإمكان.

    عندما يكون التواجد في مواقع متعددة أمرًا ضروريًا، يجب تسجيل حركة التنقل بين المواقع في خُرَط مكان العمل.

    التباعد الجسدي

    يجب تطبيق التباعد الجسدي بالحفاظ على مسافة لا تقل عن 1.5 متر بين الأفراد بقدر الإمكان يجب على أصحاب العمل النظر في كل مهمة عمل وما إذا كانت هناك طريقة بديلة آمنة للقيام بالعمل بمسافة متزايدة بين الموظفين.

    قد تحتوي تدابير التحكم الأخرى على ما يلي:

    • تحديد مسافات آمنة في مناطق العمل والعبور والاستراحة بعلامات (على سبيل المثال ، على الأرضيات والجدران).
    • التفكير في أنماط نوبات عمل مختلفة لتقليل عدد الموظفين في الموقع (على سبيل المثال نوبات صباحية / مسائية).
    • جدولة أوقات البدء والاستراحة وأوقات الانتهاء لتجنب الازدحام في مناطق الازدحام الشديد وتقليل اتصال الموظفين ببعضهم البعض أثناء تنقلهم في جميع أنحاء مكان العمل.
    • وضع خطط لكيفية الحفاظ على التباعد الجسدي أثناء الطقس العاصف (مثل استخدام غرف الغداء أو غرف الراحة ومرافق الراحة).
    • تركيب حواجز جسدية مؤقتة (مثل الأسوار والفواصل) بين نقاط العمل ، حسبما يكون ملائماً.
    • نشر الأثاث متباعداً في المناطق المشتركة للحفاظ على متطلبات التباعد الجسدي. عند تغيير  تخطيط مكان العمل ، تأكد من أن التصميم يسمح بالدخول والخروج والتحرك بأمان في مكان العمل
    •  توجيه سائقي التسليم للبقاء في المركبات واستخدام طرق عدم التلامس (مثل الهواتف المحمولة) للتواصل مع الموظفين حيثما أمكن ذلك.
    • وضع قائمة بنوبات عمل الموظفين الذين يتشاركون الإقامة معًا في وحدات عمل مخصصة لتقليل احتمالية انتقال فيروس كورونا (COVID-19) بين الموظفين الذين لا يعيشون معًا. يجب أن تستمر وحدات العمل المخصصة في ممارسة التباعد الجسدي بقدر الإمكان ويجب فصلها عن وحدات العمل الأخرى (مثل عدم مشاركة مرافق المعيشة أو النقل).

    عندما لا يكون من الممكن القيام بمهام العمل والحفاظ على التباعد الجسدي في نفس الوقت، يجب تنفيذ تدابير تحكم أخرى. على سبيل المثال:

    • قلّل مرات التعامل الوثيق بين الأشخاص التي يجب إكمالها في نطاق 1.5 متر.
    • قلّل عدد الأفراد المشاركين في الأنشطة التي يجب أن تحدث في نطاق 1.5 متر من بعضهم البعض.
    • وفـِّر معدات الحماية الشخصية (PPE) (مثل القفازات والكمامات/الأقنعة).

    ملحوظة: معدات الحماية الشخصية هي الملاذ الأخير للحماية، ويجب أن تستخدم في حالات معيّنة فقط.

    المزيد من المعلومات حول الإستخدام السليم لمعدات الحماية الشخصية متضمنة أدناه.

    تجمعات الموظفين وتدريبهم

    إذا كان يجب على أصحاب العمل عقد اجتماعات وجهًا لوجه أو تدريبًا مع الموظفين ، يجب التأكد مما يلي:

    • أن الموظفين يمكنهم التباعد بمسافة 1.5 متر على الأقل ، وأن يكون كل شخص في مساحة 4 متر مربع لوحده.
    • التقليل من التواجه وجهاً لوجه
    • أن يكون عدد الحضور محدوداً بقدر الإمكان
    • إذا كان الجلاتماع أو التدريب في قاعة مغلقة، يجب أن يكون المكان به تهوية جيدة
    • حيثما أمكن ، استبدل الاجتماعات والتدريب وجهًا لوجه بلقاءات الفيديو والمؤتمرات عن بعد.

    النظافة الشخصية

    يمكن أن يمنع الحفاظ على النظافة الجيدة انتشار فيروس كورونا (COVID-19). يجب على أصحاب العمل:

    • التأكد من أن جميع الموظفين يمارسون النظافة الجيدة ، بما في ذلك عن طريق:
      • غسل اليدين بشكل متكرر بالماء والصابون لمدة 20 ثانية على الأقل
      • تغطية الفم والأنف عند السعال والعطس بمرفق اليد أو بالكتف
      • تجنب لمس العينين والأنف والفم
    • اعرض معلومات النظافة في أماكن بارزة في مكان العمل مثل غرف استراحة الوجبات ، ومظلات العمل والمراحيض وبنسق يفهمه جميع العمال.
    • احرص على توفير معقم اليدين عند مداخل ومخارج مكان العمل، وفي جميع غرف الطعام والاستراحة.
    • اخبر الموظفين بأماكن معقمات اليدين وشجعهم على الاستخدام المنتظم.
    • ناقش بانتظام متطلبات النظافة مع الموظفين واشرف عليها لضمان اتباعها.
    • قم بتوجيه سائقي التسليم والمتعهدين الزائرين لاستخدام معقمات الأيدي المحتوية على الكحول قبل التعامل مع المنتجات التي يتم تسليمها.
    • تأكد من أن مرافق غسل اليدين ، أو معقم اليدين المحتوي على الكحول ، أو إن لم يكن ذلك ممكنًا ، متاحة بسهولة للموظفين بعد التعامل مع عمليات التسليم.

    مرافق الراحة

    يجب على أصحاب العمل التأكد من سهولة وصول الموظفين إلى مرافق الراحة الملائمة. يجب على أصحاب العمل مراجعة وتعديل عدد ومواقع مرافق الراحة ، لتقليل الحركة في جميع أنحاء مكان العمل.

    يجب أن تحتوي مرافق الراحة على ما يلي:

    • مرافق غسيل الأيدي (سواء أكانت دائمة أو مؤقتة) ، مثل حوض الغسيل والمياه الجارية النظيفة والصابون والمناشف الورقية ، على أن تكون موضوعة في أماكن يسهل وصول الموظفين إليها في الوقت المناسب.
    • الوصول إلى معقم اليدين
    • صناديق القمامة ذات الأغطية التي تعمل بدون لمس (مثل الصناديق التي تعمل بدواسة القدم)
    • التعقيم الجيد والمنتظم.
    • أنظمة إدارة النفايات الملائمة

    لأدوات والتجهيزات والمعدات المشتركة

    تجنب الاستخدام المشترك للأدوات والتجهيزات والمعدات المشتركة حيثما أمكن ذلك.

    عندما لا يكون من الممكن تجنب الاستخدام المشترك، يجب على أصحاب العمل:

    • توفير منتجات التنظيف (مثل بخاخ أو محلول الكحول) حيث توجد الأدوات والتجهيزات والمعدات المشتركة.
    • المحافظة على وجود منتجات التنظيف مع الأدوات والتجهيزات والمعدات أثناء تحركها في جميع أنحاء الموقع.
    • التأكد من قيام جميع المشغلين بغسل أيديهم أو تعقيمها جيدًا قبل وبعد كل استخدام.
    • التأكد من مسح جميع أجزاء الأدوات والتجهيزات والمعدات (بما في ذلك المقابض والدرابزين) قبل وبعد الاستخدام.

    تجنب الاستخدام المشترك للهواتف والطاولات والمكاتب وأجهزة الكمبيوتر وأجهزة العمل الأخرى. إذا لم يكن ذلك ممكنًا ، فيجب تطهير هذه الأجهزة والمعدات بانتظام.

    التنظيف

    يجب إجراء تنظيف جيد ومنتظم لجميع:

    • أماكن العمل
    • وسائل النقل (مثل السيارات والحافلات والحافلات الصغيرة)
    • مرافق المشاركة وأماكن الطعام والاستراحة المشتركة.
    • المرافق المشتركة (مثل الحمامات والمطابخ)
    • المعدات المشتركة.

    يجب توفير التدريب على الاستخدام الآمن للمواد الكيميائية ومتطلبات النظافة الشخصية لأي شخص يقوم بالتنظيف.

    يجب إجراء التنظيف وفقًا لارشادات DHHS حول التنظيف والتعقيم لمواقع الأعمال والبناء (انظر الرابط أدناه).

    معدات الحماية الشخصية (PPE)

    يجب على أصحاب العمل تقديم المعلومات والتعليمات والتدريب على الاستخدام الآمن ، وإزالة التلوث ، والصيانة والتخلص من معدات الحماية الشخصية التي يتم توفيرها لهم. يجب عليهم أيضاً توفير الإشراف اللازم.

    أية معدات حماية شخصية يتم توفيرها يجب أن تكون عملية وملائمة لبيئة العمل (مثل السماح بالرؤية والتنقل اللازمين) وأن يتم تطهيرها بشكل صحيح أو التخلص منها في نهاية كل وردية.

    يجب على أصحاب العمل مراقبة وتشجيع الاستخدام الصحيح لمعدات الحماية الشخصية ، على سبيل المثال من خلال تقديم معلومات عن طريق الملصقات والشاشات الرقمية حول:

    • غسل اليدين أو تعقيمهما قبل ارتداء معدات الحماية الشخصية ووضع واقي للوجه قبل ارتداء القفازات.
    • نزع القفازات قبل واقي الوجه وغسل اليدين أو تعقيمهما بعد نزع معدات الحماية الشخصية وإزالة التلوث أو التخلص من معدات الحماية الشخصية المستعملة بأمان.

    التعامل مع الإرهاق المرتبط بالعمل

    عندما يتم تحديد خطر على الصحة في مكان العمل ، يجب على أصحاب العمل ، بقدر ما هو ممكن عمليًا ، القضاء على الخطر.

    وقد تحتوي تدابير التحكم على ما يلي:

    • ضمان حصول الموظفين على قسط كافٍ من النوم والتعافي للتخفيف من مخاطر الإرهاق
    • وضع قواعد لنوبات العمل لتقليل الإرهاق، بحيث:
      • يكون هناك فرق بما لا يقل عن عشر ساعات بين المناوبات
      • يتم تقليل نوبات العمل الليلية المتتالية
      • يتم السماح بالنوم لمدة ليلتين بعد مجموعة من نوبات العمل الليلية.
    • يتم ضمان وجود تدابير لتقليل انتهاكات قواعد نوبات العمل بسبب الإرهاق، مثل تبادل المناوبات والعمل الإضافي
    • تكون هناك تدابير لتقييم والإبلاغ عن إجهاد الموظف وسلامته النفسية.

    التنقل من وإلى العمل وفي أرجاء مكان العمل

    عندما يوفر صاحب العمل أو جهة عمل مضيفة وسائل النقل للموظفين ، يجب عليهم:

    • تجنب نقل عدة ركاب في السيارات أو الحافلات ، إلّا إذا كانوا يعيشون سوياً في نفس المنزل.
    • عندما يتعين على الموظفين من مساكن مختلفة التنقل سوياً، حافظ على مسافة تباعد جسدي لا تقل عن 1.5 متر بين الركاب أثناء النقل ، حيثما أمكن ذلك.
    • اضبط تكييف الهواء على وضعية دخول الهواء الخارجي بدلاً من إعادة تدويره ، أو اجعل النوافذ مفتوحة عند الاقتضاء.
    • قم بتنظيف وتعقيم الأسطح التي يتم لمسها بشكل متكرر (مثل الأبواب والدرابزين وأحزمة الأمان والنوافذ) باستخدام محاليل التنظيف والمطهرات المناسبة بين كل رحلة.
    • في حالة توفير النقل من قبل شركة توظيف العمالة ، فاستشر شركة توظيف العمالة حول كيفية حدوث ذلك.

    سكن الموظفين

    عندما يوفر صاحب العمل أو جهة عمل مضيفة سكناً للموظفين ، يجب عليهم:

    • توفير مرافق مناسبة ويمكن الوصول إليها لدعم تنفيذ التباعد الجسدي والنظافة الجيدة
    • وضع ترتيبات لتمكين العمال من تلبية متطلبات العزل الذاتي ، إذا لزم الأمر
    • تنظيف أماكن الإقامة وتطهيرها تمامًا قبل وصول الموظفين وبعد مغادرتهم وبشكل منتظم بقدر الإمكان أثناء إقامتهم
    • في حالة توفير النقل من قبل شركة توظيف العمالة ، فاستشر شركة توظيف العمالة حول كيفية حدوث ذلك.

    ما يجب فعله إذا اُصيب أحد الموظفين بفيروس كورونا

    في حالة وجود حالة إصابة بفيروس كورونا مشتبه بها أو مؤكدة ، ستتصل وزارة الصحة والخدمات الإنسانية بالشخص المصاب لمعرفة الأشخاص الذين كان لهم اتصال وثيق بالحالة.

    إذا كان الموظف قد حضر إلى مكان عمله أثناء الإصابة بالعدوى وكان على اتصال وثيق بموظفين آخرين ، فستتصل وزارة الصحة والخدمات الإنسانية بجهة العمل.

    يجب على أصحاب العمل وضع خطة استجابة وإجراءات للحالات المشتبه بها والمؤكدة ، والتي يجب أن تشمل:

    • ترتيبات التشاور والتواصل مع الموظفين والمتعاقدين، بما في ذلك التأكد من تحديث تفاصيل الاتصال.
    • الحفاظ على معلومات خرائط مكان العمل
    • تحديد نقاط للتنظيف والتطهير في الموقع.
    • تطبيق نظام تنظيف وتطهير مناسب ، والذي يجب أن يشرف عليه شخص مختص ، على سبيل المثال ، قبل السماح بالعودة إلى المناطق المتأثرة
    • تزويد الموظفين والمتعاقدين بالمعلومات ذات الصلة قبل استئناف الدخول إلى الموقع واستئناف العمل.
    • مراجعة وتعديل الأنظمة لضمان التحكم في المخاطر بشكل فعال ، بالتشاور مع موظفي HSR والموظفين.

    الواجبات القانونية

    تقع على عاتق أصحاب العمل واجبات بموجب قانون الصحة والسلامة المهنية، بقدر ما هو ممكن عمليًا، والتي تشمل ما يلي:

    • توفير والحفاظ على بيئة عمل آمنة وخالية من المخاطر على صحة الموظفين والمتعاقدين المستقلين.
    • عندما يتم تحديد خطر على الصحة في مكان العمل ، يجب على أصحاب العمل القضاء على الخطر. عندما لا يكون من الممكن القضاء على الخطر ، يجب السيطرة عليه، بقدر ما هو ممكن عمليًا.
    • توفير التسهيلات الكافية لسلامة الموظفين والمتعاقدين المستقلين.
    • توفير المعلومات أو التعليمات أو التدريب أو الإشراف للموظفين والمتعاقدين المستقلين حسب الضرورة لتمكين هؤلاء الأشخاص من أداء عملهم بطريقة آمنة وبدون مخاطر على الصحة.
    • توفير المعلومات المتعلقة بالصحة والسلامة للموظفين، بما في ذلك (حسبما يكون ملائماً) بلغات أخرى غير الإنجليزية.
    • مراقبة صحة العاملين لدى جهة العمل
    • مراقبة الظروف في أي مكان عمل تحت إدارة ورقابة جهة العمل
    • التأكد من أن الأشخاص بخلاف موظفي جهة العمل لا يتعرضون لمخاطر على صحتهم أو سلامتهم ناشئة عن سلوك جهة العمل
    • التشاور مع الموظفين و HSRs، إن وجدوا، بشأن المسائل المتعلقة بالصحة أو السلامة التي تؤثر عليهم بشكل مباشر، أو من المحتمل أن تؤثر عليهم بشكل مباشر

    جب على الأشخاص العاملين لحسابهم الشخصي أن يضمنوا ، بقدر ما هو معقول عمليًا ، عدم تعرض الأشخاص للمخاطر على صحتهم وسلامتهم الناشئة عن الطريقة التي ينجزون بها أعمالهم.

    يجب على الشخص الذي يدير مكان العمل أو يتحكم فيه أن يضمن ، بقدر الإمكان عمليًا ، أن مكان العمل ووسائل الدخول والخروج منه آمنة وخالية من المخاطر على الصحة.

    الموظفون عليهم أيضاً واجبات بموجب قانون الصحة والسلامة المهنية، بما في ذلك:

    • الإعتناء بشكلٍ معقول بصحتهم وسلامتهم
    • الاعتناء بشكلٍ معقول بصحة وسلامة الأشخاص الذين قد يتأثرون بأفعال أو إهمال الموظف في مكان العمل
    •  التعاون مع جهة العمل فيما يتعلق بأي إجراء تتخذه جهة العمل للامتثال لمتطلبات مفروضة بموجب قانون الصحة والسلامة المهنية.